إنَّ الصليبَ ليس مجرَّدَ مِثالٍ جميل على الحُبِّ المُضحِّي. ذلك أنَّ بذلَ حياتك بِلا داعٍ ليس أمرًا ينالُ الإعجاب، بل هو خطأ

مواصفات

  • عدد الصفحات : 100
  • نوع الغلاف : ورقي
  • Book dimensions : 19.7 cm * 12.8 cm
  • سنة الطباعة : 2019
  • ISBN : 978905950270

قصة فقدان

ألَّف سي. أس. لِويس هذا الكتاب بعد الوفاة المأساويَّة لزوجته. وقد جسَّدت هذه الكتابات الأسلوبَ الذي اتَّبَعه ليجتاز ما أطلقَ عليه ‘‘لحظات جنون منتصف الليل’’.
في هذا الكتاب يُقدِّم لِويس على نحوٍ غاية في الصدق والشفَّافيَّة، تأمُّلاتِه حول قضايا أساسيَّة، مثل الحياة والموت والإيمان، وذلك في أثناء اجتيازه ألم فُقدان زوجته. يكتب لويس: “لا يوجد أقلُّ من ذلك يُمكن أن يُزعزع الإنسان...ويُخرجه من أفكاره ومعتقداته العقلانيَّة المجرَّدة. يجب أن يتلقَّى ضربة قاضية ويسقُطَ أرضًا حتَّى يعودَ إلى رُشده. فقط العذاب هو الذي يُمكِن أن يُخرج الحقيقة إلى النور، وتحت العذاب يُمكن أن يكتشف الإنسان نفسه”.
كيف يُمكن أن يفقدَ مؤمنٌ أمينٌ ومُجتَهدٌ مثل لِويس، كلَّ معنًى للكَونِ والوُجود؟ وكيف يُمكِنُه أن يستعيدَ موقِعَه بالتَّدريج؟ هذا ما سنعرفُه في هذا
التوثيقِ الجميلِ في صِياغته والجريء في صِدْقه.

Order Now

اشترك بالنشرة الاخبارية

الطابق السادس, 81 شارع الكلية العلمية الاسلامية
info@ophir.com.jo هاتف+962 6 5665 768
فاكس+962 6 5639 768
صندوق بريد 3062
عمان 11181, الاردن